“قال ياأيها الملأ أيكم يأتيني بعرشها قبل أن يأتوني مسلمين * قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك وإني عليه لقوي أمين *

قال الذي عنده علم من الكتاب أنا ىتيك به قبل أن يرتد اليك طرفك فلما رآه مستقرا عنده قال هذا من فضل ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن يشكر فإنما يشكر

لنفسه ومن كفر فإن ربي غني كريم *”

من الايات السابقة نسأل : ان كان العفريت التابع لفصيلة الجن ما اتى به ، اذا الجن ما تدخلوا في نقل عرش بلقيس ، اذا فمن هذا الذي لديه علم من الكتاب ؟ واستطاع بعلمه ان يأتي بعرش بلقيس ؟

هل هو انس ام جن ام مخلوق اخر ؟وان كان رجل صالح فما الدليل ولماذا لم يصرح باسمه ؟