من هو ابو مريم العذراء

قد يظن غير المسلميين ان القرآن الكريم عندما يذكر اسم امرأة سيذكر فاطمة بنت محمد او السيدة خديجة او السيدة عائشة ،

لكن كثير منهم يندهش عندما يرى ان هناك سورة كاملة في القرآن الكريم اسمها “مريم” ، انها القديسة مريم ،ام المسيح عيسى بن مريم كلمة الله التي ألقاها اليها ، لكن نرى حدوث لغط كثير حول نسب مريم العذراء ، واختلف ايضا الكثيرون حول ابيها ، ووقع البعض في شبهة خطيرة من ذكر القرآن لها انها مريم ابنة عمران ، وانها اخت هارون ، وكذب الكثيرون هذا لبعد الزمن بينهما

لكن من تعلم علم المواريث يعلم قاعدة مهمة جدا ألا وهى (الاب وان علا ) ففي ظل هذه القاعدة الشرعية هل نستطيع معرفة حقيقة ابي مريم القديسة ؟ وهل سيظل هذا اللغط كثيرا دون حسم ام ماذا ؟ 

وكيف نوازن بين انجيل العهد القديم وبين القرآن لاثبات من هو ابو مريم القديسة ؟ وان كان القرآن وانجيل العهد القديم قد اتفقا في هذه الجزئية ، فلماذا يختلف انجيل العهد الحديث وكيف نقف عند هذه النقطة لنضع لها اجابة واضحة ؟

من هو ابو مريم العذراء ؟